يجتمع قادة الهندسة في معهد COFES للنظر في تقارب التكنولوجيا

يعد المؤتمر حدثًا فكريًا يجتمع فيه المشاركون في صناعة التكنولوجيا الهندسية لمناقشة أفضل الممارسات ومشاركة الأفكار لإدارة التغيير وإيجاد إستراتيجيات لتحقيق النجاح المالي هذا العام، يقام الحدث من 7 إلى 9 أبريل.

وقال جيم براون، رئيس شركة الإستشارات الهندسية Tech-Clarity وعضو مجلس إدارة معهد COFES: “مع هذه الخطوة، نجد أن البرامج الهندسية تتجه نحو المزيد من المنتجات عالية التقنية”.

مؤتمر COFES يهتم بالتقنيات الجديدة!

يشتمل الإجتماع هذا العام على مواضيع مثل CAD و PLM، ولكنه يتناول أيضًا طرق جديدة للتصميم الهندسي بالإضافة إلى تقنيات جديدة تشق طريقها إلى عالم الهندسة.

وقال براون: “هناك تقارب كبير في التقنيات الحديثة مثل الذكاء الإصطناعي والمنتجات الذكية والرسومات ثلاثية الأبعاد التي بدأت تدخل عالم التصميم لأشياء مثل التصميم التوليفي”. “إنه نوع من العمل كمجتمع برمجي هندسي للتواصل مع بعضنا البعض كمستخدمين للبرنامج، للتعرف على كيفية تفكير الأكاديميين وقادة الصناعة وموردي البرامج ووضع أفكارنا سويًا لمعرفة كيف يُمكننا القيام بالمزيد من الأشياء المتطورة بفضل إستخدام هذه التقنيات.”

لتوضيح التغييرات التي شهدها المجال الهندسي مؤخرًا، أشار براون إلى التحول من المنتجات، مثل السيارات، التي كانت ذات طبيعة ميكانيكية بحتة في السابق، إلى عناصر تشمل الآن أنظمة ميكانيكية وكهربائية وحتى برمجيات شائعة.

وقال براون: “تجد السيارة الآن تسطيع تحديد مواعيد خدماتك، وسرعان ما ستتواصل مع السيارات الأخرى ومع إشارات المرور في إطار مبادرات المدن الذكية.” “مجتمع البرمجيات الهندسية متحمس لهذه التغييرات، لكننا بحاجة إلى تحديد كيفية العمل بها وكيفية دعمها”.

في الأسبوع الماضي، أعلن قادة المؤتمرات أن Microsoft ستقدم عرضًا رئيسيًا حول موضوع التقارب التكنولوجي في COFES 2019 – دمج تقنيتين أو أكثر في جهاز واحد – من منظور برمجي.

يخلق إتجاه التقارب تحديات وفرصًا جديدة لأي شركة تقوم بتطوير حلول برمجية للتصميم والتصنيع.

عنوان مايكروسوفت الرئيسي هو “كيف يبدو صانع المستقبل؟ وجهة نظر مايكروسوفت. “

لمواكبة موضوع التقارب COFES، ستشارك Microsoft بالريادة الفكرية في مجالات المنتجات المتصلة والخدمات ومصنعي المستقبل وسلاسل التوريد الذكية. ونجد الإتجاهات الإستراتيجية التي تشهدها Microsoft ورؤيتها لسوق يدعم الحوسبة السحابية هو أهم الحلول التي تمكن التكنولوجيا من التطور بسرعة فائقة.