تعلم العمل بطريقة ثلاثية الأبعاد تكون شيقة مع برنامج AutoCAD 3D، حيث أن الرسومات ثلاثية الأبعاد في برنامج الأتوكاد عبارة عن عملية تتمثل في النمذجة بإستخدام الحاسوب أي محاكاة جسم طبيعي وعرضه في شكل ثلاثي الأبعاد، وبطريقة أخرى، يُمكننا أن نسميه عملية نحت هذا الجسم ولكنه عبر تكنولوجيا الحاسوب!

يتم إستخدام الرسومات ثلاثية الأبعاد في مجالات متعددة، وعلى نطاق كبير، حيث يُستخدم – على سبيل المثال – في الهندسة الطبية، والأعمال المعمارية للبنايات وملحقاتها، ومن أهم المميزات التي سنحصل عليها مع إستخدام برنامج AutoCAD 3D هو عدم الحاجة إلى إعادة الرسم مرة أخرى! أي أنك تستطيع بسهولة الحصول على ذات الرسمة ثلاثية الأبعاد في شكلها ثنائي الأبعاد بنقرات بسيطة!

وبالإضافة إلى الحقيقة المحفزة للمصممين والعملاء على حد سواء وهي الحصول على مميزات عديدة، إلا أنه هناك أسباب أخرى تجارية تجعل كل المصممين يفضلون AutoCAD 3D في العمل للحصول على نماذج ثلاثية الأبعاد.

AutoCAD 3D هو أداة مصممي العصر!

  • يعتبر أداة مهمة لمراقبة الجودة، فهو بالتأكيد أداة رخيصة لمحاكاة وتصميم نماذج دقيقة جدًا للمراد تحقيقه في الواقع، مما يسهم في تجنب الأخطاء التي قد تحدث في الحقيقة وتكلف الكثير من المال والوقت لتصحيحها.
  • يعتبر أداة تصورية متميزة تساعد على تقريب وجهات النظر بين المصممين والعملاء لتصور الشكل النهائي للمنتجات.
  • يُقدم AutoCAD 3D جميع اللقطات أو المنظورات التقليدية في نموذج تقليدي وبشكل تلقائي، ومنها (الواجهات، المساقط، المناظير الحقيقية) وغيرها، فهو يمدك بلقطات متعددة من الشكل المصمم والتي تجعلنا نحصل على تصور شديد الوضوح عن الشكل النهائي، أي أنه ينقل لك صورة العالم الحقيقي كاملة إلى العالم الخاص بالرسوم ثلاثية الأبعاد.
  • تتمكن بإستخدام AutoCAD 3D من التفاعل مع العملاء والتعرف على ملاحظاتهم وحل مشكلاتهم بشكل مبتكر خلال العمل وليس بعد الإنتهاء منه.
  • إذا كنت تدرس في إحدى كليات الهندسة المعمارية أو الميكانيكية، أو المدنية، أو كليات التصاميم الداخلية والتصاميم الصناعية أو الهندسة الطبية، وغيرها الكثير، فإن AutoCAD 3D هو البرنامج الذي يجب عليك تعلمه لأنه مفتاح الكثير من المعلومات الهامة في دراستك!